المشرف العام
مقالات
الانحدار الخلقى والحضارى
 
تمت الإضافة بتاريخ : 22/08/2021م
الموافق : 14/01/1443 هـ

الانحدار الخلقى والحضارى

د / حامد السيد

القيم باتت مهددة نتيجة للانحلال الفكرى والثقافى المتواصل نتيجة الصراع بين المثل العليا والتطور الإنسانى الانحلال الذى أخذت تنهار أمام هجماتة الشرسة صروح القيم ومكارم الخلاق,وأخذت الحضارة الانسانية تهتز من قواعدها , واصحاب القيم العليا تحنى رأسها خجلا من واقع مرير تحكمت فيه الشبهات و الأهواء والشهوات والمطامع المادية , نظرة للعالم اليوم – شرك وضلال وانحلال وانحراف وعبادة غير الله وشرب خمور ومخدرات ومعاملات ربوية( ظهر الفساد فى البر البحر بما كسبت أيدى الناس )من هنا لا مجال لمقاومة هذا الانهيار إلا بالرجوع إلى أسس الفضيلة المتمثلة فى مكارم الاخلاق ومنظومة القيم( إيقاظ وإصلاح الانحدار الخلقى والحضارى )

مفهوم الاخلاق

الاخلاق جمع خلق , والخلق ما اكتسابه الانسان من الفضيلةوهو ما يأخذ به الانسان نفسه من ألادب حتى يصير كالخلقة فية فسمى خلقا( وإنك لعلى خلق عظيم ) دين عظيم , فكان ( ص ) خلقه القرآن كما قالت عائشة رباة الله على الادب الرفيع حتى يربى أصحابة.

ألاخلاق فى اللغة

اسم لسجية الانسان وطبيعته التى خلق عليها وتدل على قدر الشئ قول النبى ( ص ) ما الدين قال حسن الخلق

ألاخلاق أصطلاحا

يقول الجاحظ الخلق هو حال النفس بها يفعل الانسان افعالة , والخلق قد يكون فى بعض ألاشياء غريزة وطبع , وفى بعضها لا يكون إلا بالإجتهاد

ألخلق هو عبارة عن هيئة للنفس راسخة تصدر عنها الأفعال بسهولة ويسر

مفهوم ألاخلاق عند بن تيمية وهو مرتبط بالإيمان ويقوم على عدة عناصر

1- إلايمان بالله وحده خالقا ورازقا

2- معرفة الله تعالى

3- حب الله تعالى وهو تحقيق رضا الله تعالى

4- عندما يكتمل ذلك يكون ألسلوك والعمل خلقا من الدرجةالاولى.

         أضف تعليق